News & Events

للنشرة الصحفية من إدارة لأغذية والأدوية

 

للنشرالفوري: يوم الجمعة الموافق ٢٦ يوليو،٢٠١٣
إستفساراتوسائلالإعلام:شيليبورجيس، 301-796-4651، shelly.burgess @ fda.hhs.gov
إستفساراتالمستهلكين: 1-888-INFO-FDA

 

تأخذ إدارةالأغذيةوالأدويةخطوةللمساعدة علىضمانسلامةالأغذيةالمستوردة

تصدر الوكالة قواعد مقترحة جديدة تحت عنوان FSMA (قانون تحديث سلامة الأغذية) من أجل التحقق من الموردين الأجانب واعتماد مدققي طرف ثالث

 

 

من أجل تنفيذ قانون تحديث سلامة الأغذية (FSMA) الذي نال موافقة الحزبين ووقع عليه الرئيس أوباما، أصدرت إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية اليوم قواعد مقترحة تهدف إلى المساعدة على ضمان أن الأغذية المستوردة تلبي نفس معايير السلامة المطبقة على الغذاء المنتج في الولايات المتحدة.
 
تعتبر هذه المقترحات جزءا من نهج الـ FSMA (قانون تحديث سلامة الأغذية) لتحديث نظام سلامة الأغذية في القرن الـ ٢١.   يركزالـ  FSMA  (قانون تحديث سلامة الأغذية) على منع المشاكل المتعلقة بسلامة الأغذية بدلا من الاعتماد أساسا على مواجهة المشاكل بعد وقوعها.  وتشجع إدارة الأغذية والأدوية الأميركية مراجعة هذه القواعد المقترحة الهامة  والتعليق عليها.
 
بموجب القواعد المقترحة، سيكون المستوردون مسؤولون عن التحقق من أن مورديهم الأجانب ينفذون الممارسات الحديثة ذات التوجه الوقائي لسلامة الأغذية ومن أنهم يحققون نفس مستوى سلامة الأغذية التي يحققها المزارعين والمصنعين المحليين.  كما تقترح إدارة الأغذية والأدوية قواعد لتعزيز نوعية وموضوعية وشفافية عمليات تدقيق سلامة الأغذية الأجنبية والتي كثير من شركات المواد الغذائية والمستوردين يعتمدون عليها حاليا للمساعدة على إدارة سلامة سلاسل الإمدادات الغذائية العالمية الخاصة بهم.
 
ترد التدابير الجديدة على تحديات سلامة الأغذية التي يواجهها النظام الغذائي العالمي حاليا.  تأتي الأغذية المستوردة إلى الولايات المتحدة من حوالي ١٥٠ دولة مختلفة وتمثل حوالي ١٥ في المئة من إمدادات الغذاء الأميركية، بما في ذلك حوالي ٥٠  في المئة من الفواكه الطازجة  و ٢٠ في المئة من الخضروات الطازجة التي يستهلكها الأمريكيون.
 
قالت السيدة مارجريت هامبورج، رئيسة إدارة الأغذية والأدوية، أنه "يجب أن نعمل على التوصل إلى حلول عالمية لسلامة الأغذية بحيث أنه سواء قدمت لعائلتك أغذية مزروعة محليا أو مستوردة  يمكنك أن تكون على ثقة من أنها آمنة." وأضافت أن "إعلان هذه القواعد اليوم سيساعد على مواجهة تحديات نظام إمدادات الغذاء العالمي المعقد الخاص بنا وسيعتمد نجاحنا إلى حد كبير على الشراكات بين الدول والصناعات والقطاعات ".
وبموجب اللوائح المقترحة لبرامج التحقق من الموردين الأجانب  (FSVP)، سيكون للمستوردين الأمريكيين، لأول مرة، مسؤولية واضحة المعالم للتحقق من أن مورديهم ينتجون أغذية تستوفي متطلبات سلامة الأغذية في
 
الولايات المتحدة. وبشكل عام، سيكون على المستوردين إعداد خطة لاستيراد الأغذية، بما في ذلك تحديد المخاطر المرتبطة بكل مادة غذائية والتي من المرجح وفي حدود المعقول أن تحدث.  كما سيكون على المستوردين القيام بأنشطة توفر ضمانات كافية بأنه يتم التحكم في المخاطر المحددة هذه على نحو كاف.  وقال السيد مايكل تيلور، نائب رئيس قطاع الأغذية والأدوية البيطرية، أن "الـ FSMA (قانون تحديث سلامة الأغذية) يوفر لإدارة الأغذية والأدوية مجموعة أدوات حديثة تحول إطار التفكير في الواردات والأطعمة المحلية من استراتيجية رد الفعل إلى استراتيجية وقاية منهجية." كما قال أنه  "بدلا من الاعتماد أساسا على محققي إدارة الأغذية والأدوية في الموانئ لكشف المشاكل المتعلقة بالسلامة ومعالجتهاا، سيكون المستوردون لأول مرة مسؤولون عن الإثبات بطريقة شفافة لإدارة الأغذية والأدوية بأن الأغذية المستوردة من قبلهم آمنة."

ويوجه FSMA (قانون تحديث سلامة الأغذية) إدارة الأغذية والأدوية لوضع برنامج لاعتماد مدققين طرف ثالث للأغذية المستوردة. وبموجب هذه القاعدة المقترحة، ستعترف إدارة الأغذية والأدوية بهيئات الاعتماد استنادا إلى بعض المعايير المعينة مثل الكفاءة والنزاهة.  وستقوم هيئات الاعتماد، والتي يمكن أن تكون وكالات حكومية أجنبية أو شركات خاصة، باعتماد مدققين طرف ثالث لتدقيق وإصدار شهادات للمنشآت الغذائية والمواد الغذائية الأجنبية في ظل ظروف معينة.
 
لن يطلب من المستوردين عموما الحصول على شهادات، ولكن يمكن لإدارة الأغذية والأدوية استخدام  الشهادات لتحديد ما إذا كانت ستسمح لبعض المواد الغذائية المستوردة التي تشكل خطرا على السلامة دخول الولايات المتحدة.
 
القواعد المقترحة والتي هي متوفرة للتعليق العام لمدة الـ ١٢٠ يوم التالية في (http://go.usa.gov/j5xG) ستساعد إدارة الأغذية والأدوية على إنشاء نظام رقابة متكامل  وفعال للواردات لتحسين سلامة الغذاء وحماية الصحة العامة.
 
تعمل هذه المقترحات بشكل متناسق مع القواعد المقترحة التي تم إصدارها في يناير/كانون الثاني٢٠١٣ بخصوص سلامة المنتجات والضوابط الوقائية في المرافق التي تنتج الغذاء البشري.  هذه  القواعد المقترحة متوفرة حاليا للتعليق حتى ١٦ سبتمبر ٢٠١٣، ولكن تزعم إدارة الأغذية والأدوية منح تمديد نهائي لفترة التعليق مدته ٦٠ يوما لمنح المعلقين فرصة للنظر في العلاقات المتبادلة بين إقتراحات يناير/كانون الثاني والإقتراحات التي نعلن عنها اليوم .
 
للمزيد من المعلومات:
 
إدارة الأغذية والأدوية وكالة داخل وزارة الصحة والخدمات البشرية وتعمل هذه الوكالة على حماية الصحة العامة من خلال ضمان سلامة وفاعلية وأمن الأدوية البشرية والبيطرية واللقاحات وغيرها من المنتجات البيولوجية للاستخدام البشري والأجهزة الطبية. الوكالة مسؤولة عن سلامة وأمن الإمدادات الغذائية لأمتنا ومستحضرات التجميل والمكملات الغذائية والمنتجات التي تبث الاشعاعات الإلكترونية كما أنها مسؤولة عن تنظيم منتجات التبغ.
# # #
 

 

Page Last Updated: 07/26/2013
Note: If you need help accessing information in different file formats, see Instructions for Downloading Viewers and Players.